نسخة تجريبية


في بداية عام 2011 م صدر قرار معالي الأمين العام رقم 6/79 بتاريخ 12 فبراير 2011 م بالموافقة على إنشاء "مركز تدريب الملكية الفكرية لمجلس التعاون" لتقديم التدريب النوعي والفني والتكنولوجي لكافة مجالات الملكية الفكرية. ليصدر بعد ذلك قرار مقام المجلس الوزاري في دورته (122) والتي عقدت في 4 مارس 2012 م - الرياض بالموافقة على استضافة دولة الكويت لمركز تدريب الملكية الفكرية وتوفير المقر المناسب للمركز كقرار إيجابي داعم ومساند لأنشطة المركز وأهمية وجوده ضمن قطاعات وأجهزة الأمانة العامة. وقد جاء إنشاء المركز نظرا للاهتمام الدولي بحفظ حقوق الملكية الفكرية، واهتمام دول المجلس أيضا بهذا الجانب الهام والحيوي من جوانب إتفاقيات التجارة العالمية والتي صدرت عنها العديد من المعاهدات والإتفاقيات الدولية والتي تربو على أكثر من 24 معاهدة وإتفاقية تديرها المنظمة العالمية للملكية الفكرية والتي تمثل أحد الأجهزة التابعة للأمم المتحدة والتي تتخذ من جنيف مقراً لها، وتعد دول المجلس أعضاء بها. كما أن إنشاء المركز جاء أيضاً ليكون جهازا فنياً متخصصا يساهم في تنمية العنصر البشري الخليجي الممتهن لمجالات عمل حفظ حقوق الملكية الفكرية في دول المجلس، وليساهم في النهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي تعيشها دول المنطقة، ويكون له دور إيجابي في تطوير الأطر التشريعية والقانونية بمجالات الملكية الفكرية المتعددة من خلال عقد البرامج وورش العمل المتخصصة بهذا المجال. على أن يكون المركز نواة لإنشاء أكاديمية تدريب خليجية متخصص بكافة مجالات الملكية الفكرية، ذلك المشروع الذي كان من ضمن عدة توصيات تقدمت بها "اللجنة المعنية بالتنمية والملكية الفكرية" المنبثقة عن المنظمة العالمية الوايبو في الدورة الثالثة والتي عقدت في جنيف مايو/أيار 2009 حيث جاء في التوصية رقم ( 10) أن تقوم الوايبو " بمساعدة الدول الأعضاء النامية على تطوير كفاءاتها المؤسسية الوطنية في مجال الملكية الفكرية وتحسينها من خلال المضي في تطوير البني التحتية وغيرها من المرافق بهدف جعل مؤسسات الملكية الفكرية أكثر فعالية والنهوض بتوازن عادل بين حماية الملكية الفكرية والمصلحة العامة" .

جميع الحقوق محفوظة